فيسبوك

إدمان الفيس بوك

إذا لم تكن تعانى من بعض الأعراض التالية فيجب عليك ألاً تكمل القراءة.

إذا لاحظت أن الوقت الذى تقضيه على الفيس بوك يزداد يوما بعد يوم أو إذا كنت تستعرض الفيس بوك أثناء العمل أو أثناء المذاكرة أو أثناء الطهى ووقت الاعتناء بطفلك.

أما إذا كنت تصاب بنوبات من التوتر والقلق إذا لم تستطع الدخول على الفيس بوك. أو إذا أكتشفت أنك لا تستطيع الحياة دون هاتفك الأندرويد أو الشاحن أو إذا أعتبرك أصدقائك ومعارفك مصدر المعرفة فى حل مشاكلهم على فيس بوك بكونك الخبير الأول.

أو إذا أصبح عدد أصدقاءك على الفيس بوك عشرات ألأضعاف من عدد أصدقائك فى العالم الحقيقي.

إن كنت تعانى من بعض أو كل تلك الأعراض فيجب عليك أن تنتبه لما يلى ..

الإدمان لص خفى يتسلل إلى أعماقك دون أن تدرى أو تشعر به يبدأ عادة بالمتعة والاستمتاع فالاعتياد. الذى يؤدى بعد فترة إلى التلازم والاستغراق وقد تتعجب من حالك وتجاهد لتثبت لنفسك أنك غير مدمن للفيسبوك. ولكن الحقيقية أنك لامست حد الادمان دون أن تشعر .

حذر الخبراء من ذلك الادمان الإلكترونى. لأنه يتسبب فى حدوث  تأثير سلبي على الذاكرة على المدى الطويل. ويساهم في انطواء الفرد وكآبته ولاسيما عند ملامستها حد الإدمان مرجع ذلك أن الجلوس أمام الكمبيوتر لفترة طويلة. قد يجعل بعض وظائف الدماغ خاملة، خاصة الذاكرة طويلة المدى. بالإضافة إلى إجهاد الدماغ ، وفى جميع الدرسات تبين أن الاستعمال المتزايد للتكنولوجيا، قد يزيد من صفات التوحد والانعزالية، وقلة التواصل مع الناس.

بخلاف ذلك قد يتسبب التعرض الطويل للأجهزة اللوحية والموبايل فى أمراض عديدة وخطيرة؛ كالسرطان. والأورام الدماغية، والصداع، والإجهاد العصبي والتعب. ومرض الرعاش الأمر الذى قد يشكل خطراً على البشرة والمخ والكلى والأعضاء التناسلية، وأكثرها تعرضاً للخطر هي العين. الأمر الذي يجدد التساؤلات حول كيفية التعامل مع هذا اللص التكنولوجي في الوقت الذي يوسع فيه قاعدة مستخدميه على مستوى العالم بسرعة هائلة.

لعلاج ذلك الأدمان عليك بتحديد أوقات محددة للفيس بوك وليس طول اليوم وألاً يزيد ذلك الوقت عن ساعة واحدة يومياً بأى حال من الأحوال. وعلى فترات وأن تلاحظ سلوك أبناءك وأخوتك وتوجههم لخطورة ذلك الأمر. حاول أن توجههم إلى مهارات التواصل البدنى والألعاب المفيدة بدنياً وإنشاء علاقات اجتماعية حقيقية إذا لم تستطع وجب عليك إيقاف حسابك على الفيس بوك لفترة. وإن لم تستطع فعلم أنك قد وقعت للأسف فى دائرة الإدمان 

اظهر المزيد

أحمد الدراوى

صحفى ومدون مصري .. أهتم بمجال التقنية والتطبيقات واعشق فنون الكتابة والتحرير الصحافي .. ومنغمس فى مجال البحث العلمي والأكاديمي .. أميل لمعرفة كل جديد حول فنون التصميم والجرافيك المختلفة

تعليق واحد

شارك معنا برأيك فى هذه المقالة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: